الرئيس الحلبوسي : حريصون على ان يكون قرار تشكيل الحكومة المقبلة وطنياً عراقياً بعيدا عن التاثيرات الخارجية

تلقى رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، اليوم الاربعاء، اتصالاً هاتفيا من وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو والذي بارك لسيادته انتخابه رئيساً لمجلس النواب العراقي معرباً عن تفاؤله في ان تكون هذه الخطوة تجسيداً لارادة الجيل الجديد ودورهم المستقبلي المهم في قيادة البلد نحو الاستقرار والتنمية الشاملة .

وقد بحث الاتصال مجمل الاوضاع السياسية والخدمية واستمرار الدعم الكامل للعراق اقتصاديا من اجل إيصال الخدمات الى مدن العراق كافة ، كما جرى بحث دور التحالف الدولي في الحرب على داعش وجهود اعادة الامن والاستقرار الى المدن المحررة .

وقد ثمن الرئيس الحلبوسي دور الولايات المتحدة في دعم واسناد العراق خلال مرحلة تحريره من داعش، مشيراً الى اهمية مواصلة جهود المجتمع الدولي في توفير الظروف الملائمة لضمان عودة النازحين الى المناطق المحررة.
واضاف سيادته ان العراق مقبلٌ على مرحلة مهمة بعد طي صفحة الارهاب مما يتطلب تفعيل التشريعات والقوانين اللازمة لتطوير الاقتصاد العراقي و توفير فرص استثمارية والاستفادة من الخبرات الدولية في هذا المجال . كما أكد حرصه على ان يكون قرار تشكيل الحكومة المقبلة وطنياً عراقياً بعيدا عن التاثيرات الخارجية، واختيار حكومة قوية لتتمكن من اداء دورها في محاربة الفساد و بناء مؤسسات الدولة و تطوير قدراتها الإدارية والاقتصادية لضمان حياة كريمة لابناء الشعب كافة دون تمييز .

 

المكتب الاعلامي
لرئيس مجلس النواب
19 ايلول2018