د.بشير حداد خلال لقائه بمحافظ الموصل: موصل الحدباء لحق بها دمار كبير، سنعمل جاهدين لدعم المحافظة وعودتها أفضل من السابق.

بحث د.بشير حداد نائب رئيس مجلس النواب العراقي مع السيد نوفل العاكوب محافظ الموصل، سبل الإرتقاء بواقع المدينة وتقديم المساعدات الإنسانية للنازحين وتوفير الخدمات وإعادة تأهيل البنى التحتية، وتثبيت التخصيصات المالية من الموازنة الإتحادية بما يتناسب مع تطوير المدينة ورفع مستوى الخدمات، وحضر اللقاء عدد من السادة النواب.

الحداد أوضح بقوله”موصل الحدباء لحق بها دمار كبير، سنعمل جاهدين لدعم المحافظة وعودتها أفضل من السابق، ونينوى مباركة لأنها مدينة الأنبياء والصالحين، ومدينة الحدباء لها خصوصية تاريخية ورمزية لأنها تمتلك إرث حضاري وثقافي كبير، والمحافظة تحتاج من جميع المكونات الى التعاون والدعم والمساندة، وهي محافظة منكوبة وتضررت كثيرا بسبب الإرهاب، وهذه الزيارات الميدانية هي للتأكيد على وقوفنا مع أهلنا في الموصل”، وأشاد نائب الرئيس بالدورالنشط لنواب محافظة الموصل وعملهم الدؤوب تحت قبة البرلمان، كما قدم الحداد شكره وتقديره للقادة الأمنيين من الجيش والشرطة وجهودهم المتواصلة لاستتباب الأمن والإستقرار في المحافظة.

محافظ الموصل ثمّن من جانبه جهود مجلس النواب العراقي في دورته الجديدة، وطالب بتوفير الدعم للنهوض بواقع المحافظة وتقديم الخدمات للأهالي ورفع معاناة المواطنين وإعادة الحياة الطبيعية وإزالة آثار الدمار، وفي نهاية اللقاء قدّم العاكوب درع المحافظة الذي يجسد معالم المدينة ومنارة الحدباء الى د.بشير حداد تثمينا للجهود المبذولة وتواصل زياراته الميدانية للمحافظة.

المكتب الإعلامي لنائب رئيس مجلس النواب العراقي
٣ كانون الثاني ٢٠١٩