في ذكرى الانتفاضة ” الصدرية ” في البصرة 1999.. الكعبي : استذكار يوم الإنتفاضة ضد النظام الطاغوتي يجعلنا امام مسؤولية الوفاء لحقوق ذوي الشهداء في كل مكان وزمان

استذكر السيد حسن كريم الكعبي النائب الأول لرئيس مجلس النواب ، ذكرى الإنتفاضة الصدرية  17 اذار 1999 في البصرة ، تلك الإنتفاضة الشجاعة ، الخالدة التي وقفت بوجه الزمر الدكتاتورية الرعناء ، وزلزلت عروش النظام الطاغوتي ، وسطرت اروع البطولات والتضحيات ، الإنتفاضة التي بدات عقب استشهاد المولى المقدس ” السيد محمد محمد صادق الصدر ” قدس ” .

وذكر الكعبي في بيان :

نعزي ذوي الشهداء وأبطال الإنتفاضة المجاهدة في البصرة ، ونستذكر معهم تضحياتهم المباركة ، ووقفتهم المشرفة ضد النظام الطاغوتي الذي كان يحكم بالحديد والنار ، فكان للابطال صولات تنحني لها الهامات ..

واضاف : نقف في مثل هذا اليوم لتوثيق واحدة من الصفحات المشرقة في تأريخنا المعاصر ، تلك الصفحات التي سطرها الأبطال بالدماء والصبر والإرادة الصلبة ، وعاشوا لحظاتهــــــــا اعواما من القلق والترقب والبسالة  .

واكد سيادته ” ان استذكار الشهداء اليوم انما هو استذكارا للحق والإنسانية والوطنية والبطولة ، وللإهداف التي استشهدوا من اجلهـــــــا ، مما يجعلنا امام مسؤولية كبيرة لرد الدين لتضحياتهم الكبيرة والوفاء لذويهم ومتابعة شؤونهم في كل مكان وزمان   .

الرحمة والرضوان للشهداء الابطال ، تحية لكم يامن زلزلتم عروش الطغاة و الإستبداد ، ولذويكم العز والفخر والصبر

 

 

المكتب الاعلامي

للنائب الاول لرئيس مجلس النواب

٢٠١٩/٣/١٧