لجنة الثقافة والاعلام ترعى ورشة تدريبية لصحفيي الانبار

‎برعاية لجنة الثقافة والاعلام والسياحة والآثار اقامت هيئة الاعلام والاتصالات بالتعاون مع مؤسسة نماء للتطوير يوم الجمعة 29/3/2019 ورشة تدريبية عن الثقافة القانونية الاعلامية لصحفيي واعلاميي محافظة الانبار في مقر الهيئة لتطوير قابليات الصحفيبن والاعلاميين في المحافظة بعد استقرار الوضع الامني فيها.

‎وقالت رئيس اللجنة السيدة سميعة الغلاب في كلمة لها في احتفالية الورشة التي تستمر مدة يومين، ان الإعلام اصبح اليوم وسيلة التواصل بين المجتمعات في جميع انحاء المعمورة، وبعد ظهور الإنترنت أصبح قوة كبيرة، لما له من هيمنة على أفكار الناس وتوجهاتهم، حيث بإمكان الإعلام أن يكون قوة بيد الحكومة مع سلطاتها الثلاث و بإمكانه أن يكون قوة في آيادي الآخرين.
ونوهت الغلاب قبل سنوات رأينا قوة الاعلام وشبكات التواصل الاجتماعي في اسقاط رؤساء وحكومات وفي تثبيت حكومات آخرى، مضيفة ان العراق قد شهد الكثير من الاحداث عبر العقود الماضية ولكن كانت الكلمة تحارب بشتى الاشكال بسبب سطوة السلطة او جهات اخرى تحاول تكميم الافواه والحد من حرية التعبير عن الاراء من اجل النهوض بالبلد.
واشارت الغلاب انه بعد سيطرة الارهاب والعصابات الاجرامية على عدد من المحافظات لسنوات عدة توقفت الماكنة الاعلامية والصحفية في تلك المدن وتوابعها واصبحت تدار من اماكن اخرى لايصال الرسالة الحقيقية، لافتة انه بعد ان حققنا النصر بدماء الشهداء الابطال علينا ان نعمل على اعادة البنية الاساسية للاعلام بكافة انواعه واشكاله وتطويره لاعادة الصحفي والكاتب والاعلامي الى مكانته الصحيحة بعد ابتعاده لسنوات.
واكدت الغلاب عزم لجنة الثقافة والاعلام والسياحة والاثار العمل على تطوير الواقع الاعلامي في العراق من خلال اقامة دورات حديثة ومتطورة لجميع الصحفيين والاعلامين وخصوصا من سكنة المناطق المحررة اذ بدأت بمحافظة الانبار التي عانت الكثير من الدمار والخراب وستشمل المحافظات المحررة الاخرى.

‎وأهدت مؤسسة نماء للتطوير درعها الى رئيس اللجنة السيدة الغلاب تثمينا لدورها ومواقفها.

مجلس النواب
الدائرة الاعلامية
٢٠١٩/٣/٣٠