الكعبي يعلن عن اقتراب العراق من التحول لموازنة الخطط والبرامج وترك موازنة البنود

التقى السيد حسن كريم الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب بمكتبه اليوم الاثنين 27- ايار 2019 ، السيدة زينة علي احمد ممثلة برنامج الامم المتحدة الانمائي في العراق والوفد المرافق لها ، لبحث اخر المستجدات المتعلقة باستحداث معهد التطوير البرلماني .

وقال الكعبي ان ” لجنة المستشارين التابعة لمكتب النائب الاول حققت خطوات كبيرة في مجال استحداث معهد التطوير البرلماني الذي سيكون مؤسسة تعمل على تطوير العمل النيابي سواء على مستوى النواب او الموظفين ، اضافة الى امكانية ان يكون جهة استشارية تمد مجلس النواب والسادة النواب واللجان بالمشورة سواء على مستوى التشريع او الرقابة “.

واعلن الكعبي عن وجود مساعي لدى الحكومة وكذلك مجلس النواب ، بترك الموازنة المالية التقليدية او ما تعرف بموازنة البنود التي لم تعد تأخذ بها البلدان منذ سنين ، والتحول للبدء بأعداد موازنة البرامج والخطط ، مع امكانية ان ينسق برنامج الامم المتحدة لعمل ورش مكثفة للنواب والمعنيين في بلدان تأخذ بهذا النوع من الموازنات لغرض الاطلاع على تجربتهم وتجاوز العقبات مستقبلا “.

وجرى الاتفاق على امكانية اقامة ورش عمل وجلسات استماع بين خبراء مجلس النواب والخبراء التابعين للأمم المتحدة البرنامج الانمائي لوضع اللمسات الاخيرة لهذا المشروع “.

وجرى خلال اللقاء بحث برامج اعادة الاستقرار والبرنامج الوطني للتعايش السلمي الذي يرعاه مجلس النواب ، وخطة التنمية المستدامة 20-30 وامكانية ان تكون برامج الامم المتحدة ضرورية جدا لأضافه خبرات كفيلة بتحقيق التنمية المستدامة “.

المكتب الاعلامي
للنائب الاول لرئيس مجلس النواب
٢٠١٩/٥/٢٧