الشباب والرياضة النيابية تستضيف مديرية التربية الرياضة في وزارة التربية

استضافت لجنة الشباب والرياضة برئاسة النائب عباس عليوي رئيس اللجنة وبحضور اعضائها يوم الاحد 16/6/2019 السيد احمد الشويلي مدير عام التربية الرياضية والوفد المرافق له لمناقشة واقع النشاط الرياضي المدرسي، وبحث المشاكل والمعوقات التي تواجه عمل المديرية من اجل ايجاد الحلول الناجعة للارتقاء بالواقع الرياضي المدرسي.
واوضح السيد رئيس اللجنة أهمية الرياضة المدرسية التي تعتبر رافداً مهماً للرياضة العراقية وقد تخرج منها رياضيون ولاعبون كبار، منوهاً على معرفة احتياجات المديرية من بنى تحتية ومستلزمات لكي يتم بحثها مع اللجنة المالية النيابية وتضمينها ضمن فقرات الموزانة العامة الإتحادية لعام 2020.
وأكد عباس عليوي سعي اللجنة لايجاد حلول لجميع المشاكل التي تعني منها مديرية التربية الرياضية في وزارة التربية للنهوض بالواقع الرياضي الذي يشهد تدهورا واضحا فيه، مطالباً بتزويد اللجنة بأي رأي ومقترح من شأنه الاسهام في الارتقاء بالواقع الرياضي المدرسي.
واوضحت اللجنة اهمية الرياضة المدرسية ورعاية المواهب فيها، مطالبة المديرية بتزويدها بجميع انشطتها وفعاليتها المحلية والدولية، فضلا عن اسماء ومناصب المسؤولين على الانشطة الرياضية التابعين للمديرية، مشددة على ضرورة اعادة النظر بتعيين مسؤولين على الانشطة الرياضية واناطة المنصب للكفوء الذي يسهم في انجاح الرياضة المدرسية.
وأكدت اللجنة ضرورة الاهتمام بدرس الرياضة في وزارة التربية الذي نشهد مع الاسف تراجعه واصبح درسا فائضا، مما أثر سلباً على الواقع الرياضي المدرسي لذا يجب ان تعطى هذه الحصة الدراسية اهمية لكي تسهم في تطوير الرياضة العراقية.
كما تسألت اللجنة بشأن التعامل مع اقليم كردستان ومنظمة الينسكو العالمية ومدى التعامل بين الطرفين.
من جهته أوضح السيد احمد الشويلي مدير عام التربية الرياضية في وزارة التربية ان قسم الرياضة المدرسية التابع للمديرية يعد من اهم اقسامها ، ولديه عدة انشطة وفعاليات، مبيناً اهمية الاهتمام بملعب الكشافة الذي يشهد مع الآسف تهالكا وعدم اهتمام به كونه يعد الملعب والمتنفس الوحيد لوزارة التربية، مؤكداً تعاون المديرية مع باقي المؤسسات الرياضية من اجل النهوض بالواقع الرياضي.
وأكد الشيويلي ان المشكلة الرئيسية لعملهم هي المخصصات المالية التي شهدت تراجع بعد عام 2015 وصل الى (40) مليون دينار لا تكفي لتغطية النشاطات الرياضية المدرسية في عموم البلاد ؛فضلا عن الغاء المشاركات الخارجية لعدم توفر غطاء مالي، منوهاً بان النشاط الرياضي المدرسي العراقي دائم الحصول على المراكز الاولى عربياً وخليجياً، مؤكداً على ان المديرية سوف تقوم بتوقيع اتفاقية مع مديرية التربية الرياضية المدرسية في وزارة التربية باقليم كردستان تسهم في استثمار البنى التحية والمخيمات الكشفية في الاقليم من اجل النهوض بالواقع الرياضي المدرسي في العراق، مبديا اسفه لعد تعامل منظمة الينسكو معهم بشان الرياضة المدرسية.
وأوضح السيد مدير عام التربية الرياضية اهمية اكمال انجاز القاعات اليبع الرياضية التي وصلت نسبة الانجاز بها الى 70% عازياً التلكؤ بالعمل بها بسبب الخلاف بين الوزارة ومجالس المحافظات بعد نقل الصلاحيات واذا ما تم انجازها ستكون لدى المديرية 11 قاعة رياضية تسهم في تطوير الرياضة المدرسية، مبياً اهمية الالتفاتة والنظر بمخصصات المشرف الرياضي الذي لا توجد له مخصصات أسوه بأقرانه.
وفي سياق متصل قررت اللجنة  زيارة ملعب الكشافة للاطلاع عليه، مشددة على اهميته كونه يعتبر تمويلا ذاتيا لمديرية التربية الرياضية في وزارة التربية.
كما قررت اللجنة استضافت السادة مدراء التخطيط والمالية في وزارة التربية لبحث التخصيصات المالية وخطة عمل الوزارة للنشاط الرياضي المدرسي.
واوضحت اللجنة ضرورة اعطاء المشرف الرياضي تخصيصا ماليا، مبينة على وجوب رفع الامر من وزارة التربية الى وزارة المالية واللجنة بدورها ستناقش الموضوع مع اللجنة المالية النيابية لتضمينه ضمن فقرات الموزانة الاتحادية العامة.
مجلس النواب
الدائرة الإعلامية
16/6/2019