الكعبي يهنيء الشعب العراقي بإدراج بابل التاريخية ضمن لائحة التراث العالمي

الكعبي يدعو لإيلاء اهتمام ” خاص وجدّي وعاجل ” لمدينتي الاهوار وبابل باعتبارهما محط أنظار العالم

هنأ السيد حسن كريم الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب ، الشعب العراقي لمناسبة موافقة منظمة اليونسكو والتصويت بالإجماع على ادراج مدينة بابل التاريخية ضمن ﻻئحة التراث العالمي واخراجها من قائمة المواقع المعرضة للخطر .

وقال الكعبي في بيان اليوم الجمعة 5 تموز 2019 : مرة اخرى ينتصر العراق ضد الإرهاب بعد ان حاول تدمير جميع آثاره وهدم الثروات التاريخية الموجودة في البلاد ، اليوم يعلن اليونسكو ضم بابل وقبلها الاهوار الى لائحة التراث العالمي ، لتكون بابل اليوم بتاريخها وحاضرها ومستقبلها قبلة لأنظار المجتمع الدولي ، قبل ان تكون أرضا لسّن اولى القوانين في التاريخ .

ومن هنا نؤكد دعمنا الكامل كسلطة تشريعية لوزارة الثقافة والسياحة والآثار من خلال توفير جميع الإمكانيات اللازمة من خلال التنسيق المباشر مع الحكومة وتشريع القوانين وإصدار القرارات التي من شأنها حماية مدينة بابل الأثرية وحفظ تاريخها ورمزيتها ومكانتها ومعالمها ، داعيا الجهات ذات الصلة لإيلاء اهتمام ” خاص وجدّي وعاجل ” من كافة النواحي لمدينتي الاهوار وبابل باعتبارهما محط أنظار العالم الان ، سيما وان إحيائهما وتطويرهما بالشكل اللائق مسؤولية تقع على عاتق على كل عراقي غيور على بلده .

بابلتراثعالمي
بابلتأريخحضارة_اصالة

المكتب الاعلامي
للنائب الاول لرئيس مجلس النواب
٢٠١٩/٧/٥