من خلال متابعة اللجنة النابية لتقرير المفوضية العليا لحقوق الأنسان القاضي بوفاة المتهم (ماهر الرماحي) اثناء التحقيق في موقف مكافحة الغري بمحافظة النجف بعد صدور التقرير الطبي بتاريخ 16/7/2019.نحيطكم علماً أن لجنة حقوق الأنسان تتابع عن كثب الحالات التي تمارس فيها بعض الأجهزة الأمنية خروقات إنسانية  سلبية داخل مراكز الاحتجاز، ونؤكد بأن هذه الممارسات تتنافى مع مبادئ حقوق الأنسان والاتفاقات الدولية التي وقع عليها العراق على مناهضة التعذيب مؤكدين على دور الحكومة العراقية والقضاء العراقي باستخدام صلاحيتهم التنفيذية والقضائية لمحاسبة المتورطين، ونهيب بجهود كوادر المفوضية العليا لحقوق الأنسان ومكاتبها والمنظمات المدنية والسلطة الرابعة بضرورة أبلاغ لجنة حقوق الأنسان عن أية حالات يرونها تتنافى مع مبادئ حقوق الأنسان  .

 

 

 لجنة حقوق الانسان النيابية

 28/ تموز/2019