بيان لجنة التربية النيابية بشأن  مشروع قانون رسم طابع الحملة الوطنية لبناء المدارس ورياض الاطفال

من أجل تلافي اللغط وسوء الفهم الحاصل لدى بعض وسائل الاعلام وفي الشارع العراقي بخصوص مشروع القانون مدار البحث فأن لجنة التربية في مجلس النواب العراقي تبين الاتي  :-

ورد مشروع قانون رسم طابع الحملة الوطنية لبناء المدارس ورياض الاطفال من الحكومة الى لجنة التربية بتاريخ ( 21/5/2012 ) وحسب الطرق الاصولية الاحالة ، وتم مناقشة مشروع القانون مناقشة مستفيضة من قبل اللجنة وكان الغرض من هذا المشروع سد أحتياجات  وزارة التربية لبناء المدارس ورياض الاطفال .

مع الاشارة الى ان المبالغ المستحصلة بموجب فرض مبلغ رسم طابع الحملة الوطنية لبناء المدارس ورياض الاطفال والبالغة ( 1000) الف دينار عراقي تنظم الية استقطاعها بموجب قانون رسم الطابع رقم ( 71) لسنة 2012 وقانون الرسوم العدلية رقم ( 114) لسنة 1981 وحسب الجداول المرفقة بهما وهما من القوانين النافذة وبالتالي لاتوجد هناك رسوم جديدة سوى المبلغ المضاف ومقدارة (1000) الف دينار يتم استقطاعها من المعاملات وليس من الطالب كما اشيع عبر وسائل الاعلام علماً ان هذا المبالغ  سوف يتم تخصيصها من قبل وزارة المالية الى وزارة التربية لغرض بناء المدارس ورياض الاطفال حصراً .

وحرصاً منا على تهيئة كل السبل التي من شئنها أن تؤمن وجود مدارس تلبي حاجة أبنا ئنا الطلبة الطلبة وبنفس الوقت عدم اثقال كاهل المواطن فقد قامت اللجنة بأضافة نص صريح في المادة (4) يشير الى ان استقطاع الرسم يكون تمديده لمرة واحدة فقط وليس بشكل دائم حسب النص الوارد من الحكومة والذي يمنح السلطة التقديرية للحكومة بتمديد كلما دعت الحاجة لذلك .

ان لجنة التربية في مجلس النواب العراقي لا تدخر جهداً في المساهمة في تأمين كل ما من شأنه أن يرفع المستوى العلمي والتربوي في بلدنا العزيز.

 

 

الدائرة الاعلامية

مجلس النواب

1/8/2019