لجنة حقوق الانسان تقيم كلمة السيدة جنين بلاسخارت في أجتماع مجلس الأمن الدولي

تؤكد لجنة حقوق الإنسان النيابية من خلال تقاريرها المنشورة بناءاً على معلومات مستلمة من مفوضية حقوق الانسان عبر مكاتب الرصد المنتشرة في عموم العراق، اضافة الى اللقاءات والأستضافات مع القادة الأمنيين والوزراء ذوي العلاقة بالتظاهرات، على قناعتها المثبتة في تقاريرها المنشورة بأستخدام القوات الأمنية، القوة المفرطة في التصدي للتظاهرات والأحتجاجات في بعض المحافظات وبغداد واستخدامها القوة خارج السياقات الدولية وقواعد الأشتباك الدولي، فضلا عن استخدامها الرصاص الحي وماحصل في محافظة الناصرية هي مجزرة حقيقية ومثلها في النجف الأشرف والمحافظات الأخرى.

وتشير اللجنة الى أنها طالبت عدة مرات من خلية الأزمة المشكلة من قبل مجلس الوزراء بالكشف عن الجهات المتورطة في قتل المتظاهرين والحد من عمليات خطف الناشطين، وتابعت اللجنة لقاءاتها مع قيادة عمليات بغداد وقيادة العمليات المشتركة ووزير الدفاع وومثل وزير الداخلية والذين أكدوا جميعهم وجود بعض المخربين أو المندسين داخل التظاهرات التي تعتدي على القوات الأمنية بقنابل المولوتوف على حد قولهم.

إن القوات الأمنية ومن منطلق دورها في الحفاظ على هيبة الدولة وحماية أرواح الموطنين والممتلكات العامة والخاصة فأن اللجنة تدعم القيام بواجباتها ضمن الأطر الدستورية والقانونية.

وتبين اللجنة أن الاعتداء على القنوات الإعلامية وقطع الانترنيت كلها أساليب لا ترتقي الى مظاهر الديمقراطية التي كفلها الدستور العراقي، وأن الأصلاحات الأنتخابية حق من حقوق الأنسان العراقي،منوهة الى أن البيانات الرقمية والإحصاءات بخصوص الشهداء والجرحى تجاوزت اعدادهم لحد الان ٤٣٠ شهيد و١٧ الف جريح من المتظاهرين السلميين والقوات الأمنية في كل المحافظات منذ اندلاع الاحتجاجات.

وأخيرا تطالب اللجنة باحترام الحكومة لمبادئ حقوق الانسان في العراق وبضرورة كشف القناصين والمخربين والمندسين في مؤتمر علني لابناء الشعب.

لجنة حقوق الإنسان النيابية
٤/١٢/٢٠١٩
[17:36, 04/12/2019] بسام بطرس دائرة: