النائب وليد السهلاني يعزي باستشهاد كوكبة من القوات الامنية والحشد الشعبي في صلاح الدين

قدم النائب وليد السهلاني يوم السبت ٢/٥/٢٠٢٠ التعازي الر الشعب العراقي باستشهاد كوكبة من أبطال القوات الأمنية والحشد الشعبي بعد الهجوم الإرهابي الغادر الذي تعرضوا له اثناء تأديتهم الواجب المقدس في مكيشيفة بصلاح الدين.

وقال السهلاني في بيانٍ له بقلوب يعتصرها الالم تلقينا خبر استشهاد كوكبة من الشهداء الابطال من قواتنا الامنية الباسلة وحشدنا الشعبي المقدس الذين نالوا شرف الشهادة دفاعاً عن ارض العراق ومقدساته اثر تعرضهم لهجوم غادر من قبل تنظيم داعش الارهابي في مكيشيفة التابعة لمحافظة صلاح الدين واذ نتقدم الى ابناء شعبنا العراقي الكريم والى جماهير المقاومة الإسلامية المجاهدة المخلصة بأحر التعازي باستشهاد تلك الثلة المجاهدة الطيبة ، سائلين الباري عزَّ وجلَّ أن يتقبل شهداء العراق والقوات الامنية وشهداء المقاومة الاسلامية برحمته الواسعة، ويسكنهم فسيح جنانه، وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.

واكد النائب السهلاني ان هذه المحاولات اليائسة التي ينتهجها أعداء العراق والإنسانية بين فترة واخرى تستدعينا الى ضرورة أخذ الحيطة والحذر من تحركات الارهابيين وزيادة زخم العمليات لملاحقة تلك العصابات الإرهابية والعمل على تطهير تلك المناطق خصوصا بعد تنامي نشاط عصابات داعش الاجرامي فيها بالاونة الاخيرة ، وان مسيرة الجهاد مستمرة حتى القضاء على فلول داعش الاجرامي وانهاء وجوده في العراق.

مجلس النواب.الدائرة الاعلامية
3/5/2020