النائب برهان المعموري يدعو إلى تسديد مستحقات الفلاحين وانصاف المحاضرين والفاحصين والمفصولين والعقود والأجور اليومية

 

ذكر النائب برهان المعموري يوم الاثنين ٤/١/٢٠٢١ أن جميع أبناء الشعب العراقي يتطلعون إلى وقفة جدية من ممثليهم في البرلمان ويأملون أن تشرع موازنة رصينة تلبي طموحات المواطنين بمختلف فئاتهم وتخفف من معاناتهم.

وأضاف المعموري: بعد أن وصلت موازنة 2021 إلى مجلس النواب أصبح من الضروري مناقشتها ومراجعتها بشكل دقيق وايجاد الحلول الواقعية لكل ما يسبب القلق والاحباط عند أبناء الشعب.

وأوضح المعموري : أن العراق يمر بموجة عاصفة من الأزمات وعلى كل المستويات وهو ما يستدعي تكاتف جميع المتصدين للعمل السياسي للوصول بالبلاد إلى بر الأمان.

ودعا المعموري إلى مراعاة الطبقات المحرومة وانصاف المحاضرين والفاحصين والمفصولين وموظفي العقود والأجور وقراء المقاييس وعقود بشائر الخير وخريجي السنوات السابقة بالإضافة الى تسديد مستحقات الفلاحين.

كما شدد النائب على ضرورة إنهاء معاناة هذه الشرائح التي تنادي بحقوقها منذ سنين عدة ووضع الحلول الواقعية لمشكلاتهم.

مجلس النواب
الدائرة الاعلامية
4/1/2021