عضو لجنة الامن والدفاع النائب سعد الحلفي يوكد على ضرورة مواجه التهديد بالهجوم على المقدسات بكل حزم

أكد عضو لجنة الأمن والدفاع النائب سعد مايع الحلفي يوم الاثنين 2021/2/8 على ضرورة مواجه التهديد بالتعدي على المقدسات بحزم وصرامة ، داعياً القوات الأمنية إلى التحرك سريعاً لإحباط المخططات التخريبية.

واشار الحلفي الى وردت معلومات شبه مؤكدة بوجود اتفاق بين بقايا البعث المقبور وفلول شذاذ الآفاق وبعض المندسين لشن عدد من الهجمات ، مبيناً إن هذه المعلومات أكدت على أن الهجمات ستكون على المقدسات في النجف الأشرف وكربلاء المقدسة والعاصمة بغداد.

وأضاف الحلفي أن الاستهداف المتفق عليه لا يخص المراقد المقدسة لأهل البيت (عليهم السلام) لافتاً إلى إن هذه المعلومات نوهت إلى إن الغرض من هذا الاستهداف هو نشر الفتنة بين أبناء الشعب الواحد وإحداث الفوضى والتخريب.

وشدد الحلفي على ضرورة اخذ القوات الأمنية زمام المبادرة وتطبيق القانون للحفاظ على أمن واستقرار الدولة ومواجه تلك التهديدات بحزم وصرامة ، داعياً إلى التحرك لإحباط المخططات التخريبية وإبعاد أي خطر عن المقدسات وتوفير الحماية الكافية لأبناء البلد.

مجلس النواب
الدائرة الاعلامية
2021/2/8