حقوق الانسان تهنئ العمال بعيدهم العالمي

تتقدم لجنة حقوق الانسان النيابية بأسمئ التهاني والتبريكات بمناسبة عيد العمال العالمي الموافق الأول من أيار هذه الشريحة هي الأداة الحقيقة للأنتاج الذي نحن في أمس الحاجة اليه اليوم كي يتقدم البلد ويصبح في مقدمة الدول الاقتصادية الكبرى، لابد من الاهتمام بهذه الفئة التي تخدم البلد في كل القطاعات، لذا تدعو اللجنة الى المزيد من الاهتمام بحقوق العمال العراقيين من خلال التضامن معهم من خلال منظومة التشريعات القانونية القادرة على حماية حقوقهم واهمها، توفير فرص عمل للجميع والقضاء على البطالة والعمل على تحسين الأحوال المعيشية والحاجات السكانية والنقل والخدمات الصحية.
وتنوه اللجنة في الوقت ذاته الى تردي الوضع الاقتصادي المتمثل بإنحسار النشاط الزراعي وتوقف الكثير من المشاريع الصناعية وتراجع الخدمات مما انعكس سلبا على الطبقة العمالية مع وجود إعداد من خريجي الجامعات والمعاهد ما ادى الى ارتفاع عدد العمال العاطلين عن العمل، داعية الحكومة الى الاهتمام بهم والنظر الى متطلباتهم، خاصة وان مجلس النواب قد شرع القانون رقم ٣٧ لسنة ٢٠١٥ الذي يعد متوافقا مع معايير حقوق العمال الواردة في الاتفاقيات الدولية التي تنظم العمل وتوصيات منظمة العمل الدولية.
وتعرب اللجنة النيابية عن الشكر لجهودكم المبذولة في بناء الوطن، فانتم أذرع ساندة رغم كل التحديات التي يمر بها البلد.

 

لجنة حقوق الانسان النيابية
١/ ٥ / ٢٠٢١