بيان لجنة العمل والمهجرين بمناسبة اليوم العالمي للآجئين

اكد رئيس لجنة العمل والشؤون الاجتماعية والهجرة والمهجرين النائب رعد الدهلكي، على اهمية الاستفادة من التجارب السابقة وما أفرزته من دمار وويلات على الشعب العراقي، لبناء مستقبل يليق بتضحيات هذا الشعب ويضمن الحياة الكريمة لهم داخل البلد او خارجه.

وقال الدهلكي في بيان صحفي، اننا “في هذا اليوم ونحن نستذكر مناسبة اليوم العالمي للاجئين، فاننا نستشعر حجم المعاناة والظروف الصعبة التي مرت على تلك الشريحة في بلاد المهجر، وما دفعه الابرياء دون ذنب من ثمن لصراعات وحروب ونزاعات شهدتها بلدانهم وكانو واحدا من ضحاياها بسبب نزوات واجندات داخلية وخارجية لا تريد الخير لهذا البلد بكافة اطيافه”.

واضاف رئيس اللجنة، أن “هذه التجارب التي كانت الطبقة السياسية واللاعب الخارجي والصراعات الاقليمية سببا لها، ودفع ثمنها المواطن البسيط، لا بد وأن تكون فيها عبر ودروس لجميع السياسيين بالذهاب الى تقوية المصالح العليا للبلد، والنزول من كوكبهم العاجي ومصالحهم وصراعاتهم لضمان عدم تكرار تلك المأساة وما تسببت به من كوارث للشعوب”.

وشدد على “أهمية أن يكون للسلطات الثلاث الدور في تهيئة الارضية وبالتنسيق مع الجهات الدولية، لضمان العيش الكريم لتلك العوائل في بلاد المهجر، والعمل على بناء دولة المؤسسات والقانون التي تضمن الحياة الكريمة والعدالة والشعور بالامان والمستقبل لأبناء الشعب العراقي بما يشجع تلك الشريحة للعودة إلى وطنها الأم وبما يعمل على تقوية اواصر الشعور بالانتماء للمواطنين داخل البلد لضمان عدم تكرار حالات اللجوء الى بلدان اخرى ليست أفضل من بلدنا لكننا لم نستطع للاسف الشديد ان نستفيد من خيرات وطننا لخدمة الشعب المظلوم”.

مجلس النواب
الدائرة الاعلامية
20/6/2021